Tuesday, November 29

‫تعلن مؤسسة One Young World والمفوضية الأوروبية عن مشاركة مجموعة سفراء السلام لعام 2022 لحضور قمة مانشستر

•   تم تكريم 50 من القادة الشباب من قبل المفوضية الأوروبية و One Young World لجهودهم في منع التطرف العنيف ومكافحته في بعض أكثر البيئات تحديًا في جميع أنحاء العالم

•   سيشارك هؤلاء المندوبون في قمة One Young World لعام 2022 القادمة في مانشستر بين 5 و8 شتنبر/أيلول

مانشستر، إنجلترا5 شتنبر/أيلول 2022/PRNewswire/ — أعلن One Young World، المجتمع العالمي للقادة الشباب، عن مجموعة 2022 من سفراء السلام المكونة من 50 سفيرًا لحضور القمة القادمة في مانشستر بالشراكة مع المفوضية الأوروبية.

يدعم هذا المجتمع القادة الشباب الذين يعملون على منع العنف والتطرف داخل مجتمعاتهم. يركز برنامج هذا العام في الوقت المناسب على دور المعلومات المضللة في تأجيج خطاب الكراهية والنزاع والتطرف العنيف.

 منذ عام 2017 ، دعمت مؤسسة One Young World والمفوضية الأوروبية 240 شابًا مشاركًا في مبادرات بناء السلام ومنع النزاعات في جميع أنحاء العالم لجعل المستقبل أكثر أمانًا.

سيشارك سفراء السلام في أربعة أيام تحويلية من الخطب واللجان والشبكات وورش العمل، حيث يتم تقديم المشورة لهم من قبل القادة السياسيين والتجاريين والإنسانيين المؤثرين مثل الأمين العام السابق للأمم المتحدة بان كي مون، والرئيس التنفيذي السابق لِـ Unilever بول بولمان، ودوقة ساسكس.

يتمتع المندوبون بفرصة مشاركة منصة، وتحدي، ومشاركة وإجراء اتصالات دائمة مع القادة العالميين مع وسائل الإعلام العالمية الحاضرة.

ستعقد القمة في مانشستر سنترال في الفترة الممتدة من 5 إلى 8 شتنبر/أيلول، مع حفل الافتتاح الذي سيقام في مكان الحفل الشهير عالميًا، قاعة بريدجووتر.

وقد صرحت إيلا روبرتسون، المديرة العامة لمؤتمر “ One Young World” ، قائلة:  “يسعدنا أن نرحب بمجموعة سفراء السلام هذا العام في مانشستر بالشراكة مع المفوضية الأوروبية. ما زلنا معجبين بمرونة والتزام القادة الشباب في جميع أنحاء العالم لخلق مستقبل أكثر أمانًا.

“نحن فخورون بقدرتنا على استضافة العديد من العقول الملهمة والمبدعة من جميع أنحاء العالم، وتزويدهم بمنصة وضمان سماع أصواتهم. توفر قمتنا المعرفة والمهارات والشبكة والمنصة للقادة الشباب لإحداث تغيير هادف ومؤثر. “